مستوطنون يعتدون مجددا على ممتلكات مواطنين فلسطينيين

تركيا: الرأي الآخر

 اعتدى مستوطنون متطرفون يهود, اليوم الأربعاء, على ممتلكات مواطنين فلسطينيين شرق رام الله , وسط الضفة الغربية المحتلة. وقالت مصادر فلسطينية , إن مجموعة من المستوطنين داهموا فجر اليوم بلدة “عين يبرود” في محافظة رام الله , وخطوا شعارات باللغة العبرية على مركبات وجدران عدد من المنازل, مضيفة أن المستوطنين قاموا أيضا “بإعطاب إطارات عدد من المركبات”.

Share Button

و كان عشرات المستوطنين المتطرفين اليهود, اقتحموا امس الثلاثاء, المسجد الأقصى, و أدوا طقوسا تلموذية استفزازية, وسط تواجد كثيف لشرطة وجيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقال مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية العامة وشؤون المسجد الأقصى بالقدس, عزام الخطيب, في تصريح صحفي, إن المستوطنين المقتحمين “أدوا طقوسا تلموديا استفزازية وقاموا بجولات مشبوهة في ساحات الحرم القدسي الشريف”.

ودعا ما يسمى “اتحاد منظمات الهيكل” المزعوم أمس, المستوطنين لتنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى, اليوم الثلاثاء, بالتزامن مع انتخابات “الكنيست” الإسرائيلي.

ويشهد المسجد الأقصى اقتحامات استفزازية شبه يومية من قبل المستوطنين, في محاولة لفرض التقسيم الزماني والمكاني على الأقصى وعلى المسلمين, فيما يرفض المرابطون في الأقصى كافة محاولات الاحتلال لتقسيمه و عادة ما تتعرض البلدات الفلسطينية لاعتداءات متكررة من قبل المستوطنين, في ظل حماية الجيش الإسرائيلي.

وتشير تقديرات إسرائيلية إلى وجود نحو 430 ألف مستوطن في الضفة الغربية, وهذا العدد لا يشمل 220 ألف مستوطن في مستوطنات مقامة على أراضي القدس الشرقية, يسكنون في 164مستوطنة, و116 بؤرة استيطانية

المصدر: وكالات

مواضيع متعلقة

الأكثر قراءة

تواصل معنا

[DISPLAY_ULTIMATE_PLUS]

مقالات ذات صلة

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *