روسيا ترد على برنامج تسليح الناتو

روسيا- الرأي الآخر

أعلن ألكسندر غروشكو نائب وزير الخارجية الروسي, اليوم الأربعاء, أن بلاده ستتخذ إجراءات للرد على البرامج الجديدة لتسلح حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أوروبا.

Share Button

وقال غروشكو في تصريح له , “نحن نعلم جيدا عن برامج التسلح الموجودة حاليا. هذه البرامج لا تهدف أبدا لمكافحة الإرهاب.. فهي تؤلف وفقا لمخططات الحرب الباردة” مؤكدا أن روسيا “سوف ترد”.

أضاف, أن زيادة نشاط حلف الناتو في البحر الأسود”لا معنى له من الناحية العسكرية ولن يعزز الأمن في المنطقة, بل سيحمل مخاطر إضافية”,موضحا أن مسؤولية الأمن في المنطقة “يجب أن تتحملها دول البحر الأسود نفسها”.

وأشار غروشكو, إلى أن روسيا “مستعدة لأي منعطف في مجال الأمن العسكري في منطقة البحر الأسود, وفي حالة تنفيذ حلف (الناتو)  لخططه, فإن موسكو يمكنها زيادة نشاطها في هذه المنطقة أيضا”. وكانت بايلي هاتشيسون المندوبة الدائمة للولايات المتحدة لدى  الناتو , قد صرحت في وقت سابق أن الحلف يعتزم اعتماد حزمة من القرارات بشأن البحر الأسود خلال محادثات الناتو الوزارية المقبلة في واشنطن, والتي من المقرر أن تختتم اليوم , مشيرة إلى أن هذه الحزمة تتضمن” تكثيف النشاط الإستخباري في البحر الأسود وإرسال المزيد من البوارج لتأمين مرور السفن الأوكرانية في مضيق(كيرتش)”.

وقالت إن هذه التدابير هي “جزء من الاستجابة للتحديات التي يواجهها( الناتو) في المنطقة”. يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين, قد أكد في فبراير الماضي خلال رسالته السنوية للجمعية الفيدرالية الروسية, على أن الولايات المتحدة “تنتهك بشكل صارخ ومباشر معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى عبر نشر وحدات تستخدم في إطلاق صواريخ (توماهوك) في رومانيا وبولندا.

مواضيع متعلقة

الأكثر قراءة

تواصل معنا

Follow by Email
Facebook
Twitter
YouTube
Pinterest

مقالات ذات صلة

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *