الإحتلال الإسرائيلي يصيب اكثر من ثمانين فلسطينيا بجروح مختلفة

فلسطين: الرأي الاخر

أصيب 83 مواطناً فلسطينياً، مساء الجمعة، برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال اعتداء قوات الاحتلال على المشاركين في مسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة في غزة د. أشرف القدرة بإصابة 83 مواطناً برصاص الاحتلال جراء الاعتداء على المشاركين في فعاليات مسيرة العودة، ونقلوا إلى مستشفيات قطاع غزة لتلقي العلاج المناسب.

Share Button

وشارك فلسطينيون في قطاع غزة الجمعة، في فعاليات “مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار” قرب السياج الفاصل شرق قطاع غزة، بعد مرور عام على انطلاقها.

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة أهالي القطاع إلى أوسع مشاركة والحشد الكبير في فعاليات اليوم التي ترفع شعار “انتصار الكرامة”.

وقالت “إن دماء الشهداء وجراح المصابين، أمانة لن نفرط فيها ولن نساوم عليها، وبإذن الله تكون هذه الدماء نورًا يضيء طريق الأحرار ويبدد ظلام العدوان والحصار والاحتلال”.

وأكدت الهيئة أن تضحيات شعبنا لن تضيع هدرًا، وأنها ستواصل الطريق حتى الحرية والعودة، وإنهاء الحصار الظالم ورفع المعاناة عنه وتحقيق أمانيه بحياة حرة وكريمة.

ودعت للاستجابة لنداء الجماهير التي خرجت بمئات الآلاف بهذا اليوم المشهود وصرخت بصوتها الهادر في وجه صفقة القرن وضد كل المؤامرات.

وقالت الهيئة “إن الواجب يفرض علينا الاستجابة لهذا الصوت والنداء بتحقيق الوحدة الوطنية والوقوف صفًا واحدا لمواجهة كل التحديات”.

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من مارس الماضي بمسيرات سلمية قرب السياج بين غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

وأدى قمع الاحتلال الدموي للمشاركين في مسيرات العودة لارتقاء 270 شهيدًا، وإصابة نحو 30 ألف فلسطيني بجراح مختلفة، وفق إحصائية وزارة الصحة في غزة.

مواضيع متعلقة

الأكثر قراءة

تواصل معنا

Follow by Email
Facebook
Twitter
YouTube
Pinterest

مقالات ذات صلة

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *